سواريز يسب سيميوني: “أحمق.. دائماً نفس الشئ”

لويس سواريز كان واحد من اللاعبين الذين لم يقدموا المطلوب منهم في مباراة اشبيلية وأتلتيكو مدريد التي خسرها الأخير بهدفين لهدف. تم استبدال المهاجم الأوروجواياني خلال الشوط الثاني ورصدت كاميرات قناة جول غضبه بعد قرار سيميوني.

كانت الكلمات التي أطلقها سواريز أثناء سيره إلى مقاعد بدلاء فريق أتلتيكو مدريد هي: “الأحمق… دائمًا نفس الشئ”. لمن وُجهت كلمات الأوروغواياني المفاجئة هو أمر غير معروف ، على الرغم من أن الصحافة المدريدية أشارت إلى أنه كان يقصد دييجو سيميوني لاتخاذ قرار بتغييره عندما كانت المباراة متعادلة.

يمر لويس سواريز بأسوأ سلسلة من المباريات المتتالية دون أن يسجل أي أهداف في جميع المسابقات منذ وصوله إلى إسبانيا في صيف 2014 (7 مباريات متتالية). بالإضافة إلى ذلك ، مُني أتلتيكو مدريد بثلاث هزائم متتالية ويرون كيف أن نادي برشلونة ، الذي يمر بوقت سيء ، يتخلف بنقطتين فقط عنهم في ترتيب الليجا.

نحن سوف ننتظر لنرى رد فعل سيميوني و سواريز بعد المباراة ضد اشبيلية وهل سيكون لغضبه عواقب في مباراة أتلتيكو مدريد القادمة أم لا.

هذا المقال مترجم من صحيفة سبورت