حكم ماركا يحسم الجدل حول ركلتي الجزاء غير المٌحتسبتين لـ برشلونة أمام مانشستر يونايتد

تعادل برشلونة مع مانشستر يونايتد بهدفين لمثلهما في مباراة مثيرة ضمن منافسات ذهاب ملحق دور الـ ١٦ من بطولة الدوري الأوروبي مساء اليوم الخميس على ملعب كامب نو وسط حضور جماهيري كثيف تجاوز الـ 90 ألف متفرج.

تأجل الحسم إلى مباراة العودة التي ستلعب يوم الخميس القادم ٢٣ فبراير على ملعب أولد ترافورد. يدخل تشافي تلك المباراة بدون جافي الذي تلقى بطاقة صفراء وتأكد غيابه بسبب تراكم البطاقات. يأمل المدرب الكتالوني في أن يتعافى عثمان ديمبيلي وأن تكون إصابة بيدري التي خرج بسببها أمام الشياطين الحمر اليوم بسيطة حتى يتمكن من لعب مباراة الإياب.

وشهدت المباراة جدلاً تحكيمياً واسعاً بسبب قرارات الحكم الإيطالي موريزيو مارياني كان أبرزها ركلتي جزاء لم يتم احتسابهما لصالح برشلونة. محلل راديو ماركا أبدى رأيه فيهما وحسم الجدل حول صحة قرارات الحكم.

في الدقيقة 37 ، طالب برشلونة بركلة جزاء بعد سقوط جوردي ألبا في منطقة جزاء مانشستر يونايتد وقال بافيل فرنانديز محلل الفقرة التحكيمية لراديو صحيفة ماركا: “وان-بيساكا يتدحرج على ظهير برشلونة داخل المنطقة ، تدخل اللاعب الإنجليزي كان قوي جدًا وكان يجب احتساب ركلة جزاء لكن الحكم الإيطالي موريزيو مارياني لم يقل شيئًا”.

في الدقيقة 85 ، طالب برشلونة بركلة جزاء أخرى بسبب لمسة يد على فريد في منطقة جزاء مانشستر يونايتد بعد رأسية سيرجي روبرتو وعنها قال بافيل فرنانديز: “الكرة لمست ذراع المدافع الذي أوقفها إلى حد ما وبالكاد غير مسارها. في رأيي إنها ليست ركلة جزاء”.